أعدائي

ممدوح عدوان

دار ممدوح عدوان

حصة في وسائل الاعلام الاجتماعية

نتعود؟ تعرف ماذا تعلمنا يا أبي؟ ذات يوم شرحوا لنا في المدرسة شيئاً عن التعود. حين نشم رائحة تضايقنا فإن جملتنا العصبية كلها تتنبه وتعبر عن ضيقها. بعد حين من البقاء مع الرائحة يخف الضيق. أتعرف معنى ذلك؟ معناه أن هناك شعيرات حساسة في مجرى الشم قد ماتت فلم تعد تتحسس. وبالتالي لم تعد تنبه الجملة العصبية. والأمر ذاته في السمع. حين تمر في سوق النحاسين فإن الضجة تثير أعصابك. لو أقمت هناك لتعودت مثلما يتعود المقيمون والنحاسون أنفسهم. السبب نفسه: الشعيرات الحساسة والأعصاب الحساسة في الأذن قد ماتت. نحن لا نتعود يا أبي إلا إذا مات فينا شيء. تصور حجم ما مات فينا حتى تعودنا على كل ما يجري حولنا.

سعر الكتاب71رس

75رس

-5%

11 العناصر

اضف إلى رغباتي

معلومات الكتاب

  • عدد الصفحات  606
  • سنة النشر  2016
  • عدد أجزاء الكتاب  1
  • غلاف الكتاب  غلاف
  • الطبعة  الثالثة
  • الحالة    متوفر

لا تعليقات العملاء في الوقت الراهن.

كتابة تعليق

أعدائي

أعدائي

كتابة تعليق

منتجات ذات صله