سيغموند فرويد في زمانه وزماننا

اليزابيث رودينسكو

دار التنوير

حصة في وسائل الاعلام الاجتماعية

تقول المؤلفة: "سوف يجد القارئ فى هذا الكتاب حكاية إنسان طموح من سلالة عائلة عريقة من التجار اليهود، إنسان تنعم على امتداد حقبة شديدة الاضطراب، محافظاً، مستنيراً، يسعى الى تحرير الجنس كى يُتحكم به بصورة أفضل، ومفسراً للأحاجى، ومعايناً متيقظاً للأنواع الحيوانية، وصديقاً للنساء، ورواقياً من اتباع الأزمنة الغابرة، و"مزيلاً للغشاوة" عن العنصر الخيالى، ووريثاً للرومانتيكية الألمانية، ومحركاً لما فى الوعى من أبواب اليقين

سعر الكتاب66رس

69رس

-5%

3 العناصر

اضف إلى رغباتي

معلومات الكتاب

  • عدد الصفحات  480
  • سنة النشر  2018
  • عدد أجزاء الكتاب  1
  • غلاف الكتاب  غلاف
  • ترجمة  سلمان حرفوش
  • الطبعة  الأولى
  • الحالة    متوفر

لا تعليقات العملاء في الوقت الراهن.

كتابة تعليق

سيغموند فرويد في زمانه وزماننا

سيغموند فرويد في زمانه وزماننا

كتابة تعليق