أساطير نحيا بها

جوزيف كامبل

دار فواصل

حصة في وسائل الاعلام الاجتماعية

ما الأساطير التي تؤدي وظائفها على النحو الصحيح، وما هي هذه الوظائف؟ أيمكن للأساطير أن تسهم في التخفيف من قلقنا المعاصر، أم أنها سبب في تكثيف هذا القلق؟ في هذا الكتاب، يستكشف جوزيف كامبل ما تنطوي عليه أساطير العالم من طاقة متواصلة تؤثر في حياتنا اليومية ويتحرى سيرورتها من البدء وحتى وقتنا الراهن، فيرجع دائماً إلى المنبع الذي نشأت منه، وهو الخيال الثّرّ الخلاق. يؤكد كامبل على أن الحدود الفاصلة للأرض قد امّحتْ؛ وعلى أن الأساطير والأديان قد اقتفتْ آثار أنماط بدئية أساسية معيّنة ولم تعد حكراً على شعب واحد أو منطقة محددة أو دين دون سواه. ويبيّن أن علينا استكناه قواسمها المشتركة واستثمارها لتحقيق الغايات البشرية العليا في كلّ مكان. هذا الكتاب تحليل شامل وباهر لأساطير العالم، بقلم جوزيف كامبل، مرجع الأسطورة الأول في العالم.

سعر الكتاب45رس بدون الضريبة

2 العناصر

اضف إلى رغباتي

معلومات الكتاب

  • عدد الصفحات  319
  • سنة النشر  2019
  • عدد أجزاء الكتاب  1
  • غلاف الكتاب  غلاف
  • ترجمة  أحمد م . أحمد
  • الطبعة  الأولى
  • الحالة    متوفر

لا تعليقات العملاء في الوقت الراهن.

كتابة تعليق

أساطير نحيا بها

أساطير نحيا بها

كتابة تعليق